إحذر من عمليّات الاحتيال الجديدة التي تسرق صفحاتك على فايسبوك!

مع كل يوم جديد، عملية احتيال جديدة على مواقع التواصل الاجتماعي، ومع كل عمليّة، يتطوّر المخترقون ويطوّرون أساليبهم في الاختراقات وسرقة الحسابات، وآخرها عمليّات الاحتيال التي تتم على Facebook Business Managerحيث يتصل بك شخص أو شركة يدّعي أنه يريد الإعلان على صفحتك علىFacebook حيث يُوهمك أنك تستطيع أن تجني أموالاً طائلة عبر ما يسمّى بـ “Facebook Ads Monetization” أي أنّه سيعلن عبر صفحتك، ويقوم بإرسال دعوة عبرBusiness Manager ويكون الرّابط (Link) من فايسبوك. وعند تلبيتك الدّعوة، يتم السيطرة على الـ Facebook Business Manager الخاص بك مع جميع الصفحات التي تديرها كـ Admin ويتم طردك منها.

ما تقدّم هو أحدث عملية احتيال والتي تستخدم الوعد بجني الأموال لخداع مستخدمي صفحات Facebook Business للتخلي عن التحكم الإداري (Facebook Admin).

كيف تتم هذه العملية الاحتيالية؟

تبدأ هذه العمليّة بشكلٍ عام برسالة خاصة من شخص يدّعي أنّه يمثّل معلنين يريدون أن يدفعوا لك للإعلان على صفحة عملك. يمكن أن يأتي هذا إمّا من خلال رسالة Facebook أو Instagram، حيث أنّهما متصلان بشكلٍ عام من خلال نفس الملف الشخصي. ولتأكيد مصداقيتهم، يستخدمون لقطات شاشة (Screenshots) لشركات أو مواقع الكترونيّة شرعيّة لمحاولة إقناعك بأنّهم يمثلون هذه الشّركات المعروفة، وهذا ما يزيد من صعوبة اكتشافهم لذلك يجب توخّي الحذر.

لماذا يعتبر حسابك التجاري هدفًا؟

يتم التحكم في حسابات الأعمال (Facebook Business Page) من خلال حسابات المستخدمين الفردية على Facebook، لذلك إذا تمكّن المخترق من خداعك للسماح له بأن يصبح مسؤولاً (Admin) عن صفحة عملك، فيمكنه إزالتك والتحكم الكامل فيها.

بعد السيطرة على صفحتكم، سيقوم المخترقون بنشر روابط ضارّة أو صفقات احتياليّة أو أي شيء يريدون الاستفادة منه، وبسبب ثقة متابعيك لك، من المتوقع أن يقوم العديد من متابعيك بالضغط على هذه الروابط والتي سوف تعرضهم لعمليات احتيالية كبيرة.

خطورة الموضوع تقع في أنّ المخترقين يعلمون أنّ استرداد هذه الصفحات عبر فايسبوك يأخذ وقتاً طويلاً خاصة أنّ وحدة الدعم (Support Team) عند فايسبوك تعمل بأقل إمكانياتها بسبب كورونا، مما يمنحهم الكثير من الوقت لتشغيل عمليات الاحتيال على متابعيك. وكلما زاد عدد المتابعين لصفحتك، زادت احتمالية أن تصبح هدفًا لعملية الخداع هذه.

ماذا يحصل عند قبولك الدعوة؟

إذا وقعت في هذا الخداع الذكي للغاية، فستصل إلى صفحة تخبرك أنك على وشك الوصول إلى صفحة “المعلنين” وكل ما عليك فعله هو التحقق من تسجيل دخولك إلى Facebook. في هذه الحالة، إذا كتبت كلمة مرورك، فستوفر للمحتالين كل ما يحتاجون إليه للسيطرة على صفحتك على الفور وطردك من صفحتك. كما يمكنهم أيضًا إغلاق حسابك الشخصي على Facebook، مما يجعل استعادة كل شيء أكثر صعوبة إن لم يكن مستحيلًا تقريبًا. ففي الظاهر، يبدو أن الدعوة هي دعوة للانضمام إلى صفحة أخرى، لكنها في الحقيقة خدعة تطلب ملكية صفحتك. والمضحك أنه في بعض الحالات، قد يرسلون إليك مقطع فيديو يوضح لك الإرشادات خطوة بخطوة لقبول دعوتهم أي بعبارة أخرى يرشدونك على الطريق الصحيح لمساعدتهم على اختراقك.

ما هي الخطوات الاساسية لحماية صفحة عملك على فايسبوك؟

إذا قمت بإعداد بعض خيارات الحماية التي يوفرها Facebook في وقت مبكر، حتى إذا وقعت في غرام هذه الحيل الذكية، فقد يكون لديك فرصة أفضل لإبعادها أو استعادة حسابك الأساسي.

الخطوة الأولى هي تم تمكين المصادقة الثنائية (Enable Two Factor Authentication)، والتي تتطلب من Facebook إرسال رمز خاص إلى هاتفك عندما يكتشف تسجيل دخول من جهاز كمبيوتر أو متصفّح أو موقع لا يتعرّف عليه، مثل عندما يحاول المحتالون تسجيل الدخول بعد خداعك.

الخطوة الثانية هي إعداد جهات الاتصال الموثوقة الخاصة بك (Trusted Contacts)، والتي تسمح لك باختيار 3 إلى 5 أصدقاء يمكنهم مساعدتك في حالة حظر حسابك في أي وقت.

في الخلاصة، إنّ عمليّات الاحتيال ستزداد بشكلٍ كبير مع الوقت وستزيد احترافاً، ممّا يجعل من الصعب اكتشافها، لذلك يجب على الجميع عدم الثقة في أي مصدر غير معروف، والتواصل مع الخبراء في هذا المجال، وعدم قبول روابط ودعوات من أي جهة كانت. فالاتصال بأي خبير كان كافياً ليخبرك أنّه لا يوجد ما يسمّى بالإعلانات عبر صفحتك عبر فايسبوك، والطريقة الوحيدة لجني المال عبر فايسبوك هي عبر ربط موقعك بفايسبوك، حيث يقوم فايسبوك بوضع الإعلانات على موقعك وليس عبر صفحتك مما يمكنك من جني الأموال.